التنسيق بين الألوان في الملابس

أكثر ما يشغل بال السيدات هو كيفية إرتداء ملابسها والتنسيق بين الألوانها وإختيار ما يناسبها وما لا يناسبها... ومعرفة ما إذا كانت هذه الألوان تناسب الصيف المشرق أم الشتاء الدافىء.

وفي مبدأ التنسيق يحتاج إلىذوق وفن فهو يحتوي على إبداع و موهبة من داخل الشخص وهذا بالإضافة إلى وجوب الإطلاع على مختلف صيحات الموضة والأزياء ومعرفة ما اللون الدارج ومحاولة إكتشاف طرق الدمج بين الألوان.. لذلك نرى أنه من واجبنا هنا محاولة تقديم المساعدة وإيجاد طريقة مساعدة وداعمة لمعرفة الدخول الفردي والشخصي إلى عالم التنسيق بين الألوان عند غرتداء ملابسنا:
1. فيجب عليكي أولاً الإعتماد على النظر وذلك برؤية ما إذا كان الملابس التي ترغبين بإرتدائها فيها تناسق في اللون أم لا، ومعرفة إذا كان اللون ملاءم للون بشرتك أم لا، فهنالك الكثير من الألوان التي تناسب البشرة بجمالية وتألق وأيضاً في المقابل هناك ألوان آخرى تظهر التعب والإرهاق وتكون متنافرة تماماً مع لون البشرة.
2. محاولة معرفة ما هي الألوان الدارجة في الاسواق وإنتقاء ما يناسبنا منها، فنكون بذلك واكبنا الموضة بطريقة تناسبنا.
3. في الصيف يجب عليكي إختيار الملابس المتسعة أو التي بها مساحة كافية للحركة والإبتعاد عن الملابس الملتصقة في الجسم... وفي أغلب الأحيان تحتوي الملابس المتسعة على ألوان جذابة خفيفة  تتحمل حرارة الصيف وذلك راجع لطبيعة الأقمشة التي تحتويها من الشيفون والحرير وأحياناً الساتان.
أما في الشتاء معظم الألوان تميل إلى اللون الداكن وذلك راجع لدفىء الشتاء، وعليكي البحث عن الأقمشة الناسبة لدفيء والإبتعاد عن الملابس المتسعة والخفيفة زمن أجمل ما يمكن إرتدائه في الشتاء أقمشة المخمل وبخاصة اللون الأسود والخمري والشامواه والجلد وهي من أكثر أنواع الأقمشة التي تحتوي علىيها ألوان الشتاء، ومع العلم أنه في الوقت الراهن أصبح هناك إدخال لبعض الألوان الصيفية على الملابس الشتوية ولكن بشكل محدود ومن الممكن شرائها ولكن معرفة المكان والوقت المناسب لإرتدائها.
وفي عالمنا تستخدم ألوان الطيف السبعة في الغالب الأعم، والذي يحتوي على سبعة ألوان رئيسية وعدى ذلك يتم دمج الألوان لإظهار ألوان جديدة مفضلة لدى كثيرين، وسلسة الألوان لا تنتهي فهي عالم خاص بحد ذاته. لذلك فإن اللون لا يقيد صاحبه ولكن صحة إختياره هو ما يعطي شعور براحة أو عدمها، وفيما يلي إبراز لكل لون:-
 
1. اللون الأحمر:
وهو من أول ألوان الطيف وهو من ضمن الألوان الثلاث الأساسية (الأزرق والأصفر) وهو لون يناسب الشتاء والصيف على حد سواء ومن أكثر الألوان شيوعاً ومناسبة لدمجه مع اللون الأبيض والعسلي والذهبي والبني والأسود والبرتقالي والأصفر وذلك بحسب درجة اللون.
 
2. اللون البرتقالي:
هو مزيج بين الأحمر والأصفر، ويمكن أن يعد من ألوان الشتاء وبخاصة إذا كانت الدرجو داكنة ومن الألوان الصيفية كلما إتجهة الدرجة إلى الخفة والبرود ويمكن إرتدائه مع الأبيض والبني والفضي والذهبي والأسود....
 
3. اللون الأصفر:
هو أحد الألوان الأساسية بالإضافة إلى اللون الأحمر و الأزرق وهو من ألوان الصيف الدافئة فهو يتألق ويتوهج بالصيف وأكثر ما يناسبه من الألوان الآخرى (الأبيض، الذهبي، الفضي، الأسود، الأزرق...).
 
4. اللون الأخضر:
هو من ألوان الطيف، وهو مزيج بين الأزرق والأصفر وهو من قائمة ألوان الصيف نظراً للشعور بالحياة والبرودة التي يضيفه وفي الشتاء أحياناً يعطي جو من الدفيء، وأكثر ما يناسبه:- البني والأسود والأبيض والذهبي والفضي واللون البيج أو اللحمي.
 
5. اللون الأزرق:
هو لون أساسي من الألوان الأساسية، وهو من ألوان الصيف والمريحة للعين ويعطي صاحبه إحساس بالراحة النفسية ومن الممكن إدخاله في ألوان الشتاء فقط في حالة الدرجة الخفيفة من اللون الأزرق الفاتحة فهو يدخل في الشتاء مع اللون الاسود والبني بتألق وجمالية، والأزرق يدخل مع الابيض والأصفر والأحمر والفضي والذهبي والبيج في الصيف.
 
6. اللون النيلي:
هو درجة غامقة من اللون الأزرق وهو لون يتناسب مع الصيف والشتاء وأكثر ما يكون سيد الموقف إذ أُدخل معه الأبيض والأسود والفوشي ( الزهري الحاد).
 
7. اللون البنفسجي:
هو من ألوان الطيف السبعة وهو مزيج من الاحمر والأزرق فهو مزيج من الحار والبارد، وهو ذو وجهين صيفي وشتوي في الشتاء مع الأسود يتألق وفي الصيف مع الأبيض والفضي.
 
ولذلك سيدتي عليكِ الأعتماد على الألوان الأساسية بالإضافة إلى الأسود والأبيض و معرفة إمكانية الدمج بينهما مع التأكد على إختيار ما يناسبنا منها، وأن كثير من الألوان تعكس إشعاعات داخلية تؤثر على الشعور النفسي النابع منا. ففي إختيار اللون طريق إلى السعادة والراحة اليومية.
 

التعليقات