إصفرار الأظافر وطرق علاجه

لا تكتمل زينة الفتاة إلا بجمال أظافرها، وهذا الجمال من الطبيعي أن يتعرض للأضرار الناتجة عن العديد من العوامل الخارجية التي تؤثر عليها فتصبح باهتة ومتعبة وغير مشرقة، ومن هذه العوامل:-

1. التدخين.
2. سوء التغذية الجيد وبخاصة نقص الكالسيوم والكلس.
3. الإرهاق النفسي والعاطفي والتوتر العصبي.
4. أسباب مرضية وأهمها الإلتهاب الفطري والسكري وأمراض الكبد والأكزيما والصداف والحزاز المنبسط، وقد تكون أسباب وراثية.
5. والشيخوخة هي من المراحل المؤثرة بشكل مباشر على جسم الإنسان، فهذه المرحلة تؤدي إلى إبطاء نمو الأظافر.
6. سوء إستخدام طلاء الأظافر، فهي يؤدي إلى إصفرارها وإحداث ثقوب بها وتكسرها.
7. إستخدام الكلور بكثرة يؤدي إلى تلفها والمنظفات المنزلية.
*وحتى نستطيع السيطرة على هذا المرض، لا بد من إتباع ما يلي:-
إستخدام فرشاة الأسنان والمعجون وفرك الأظفر بها حتى يزول الإصفرار.
نقع الأظافر في ماء يحتوي على شرائح ليمون أو عصير ليمون.
ومن المهم مراعاة إزالت طلاء الأظافر بعناية ثم مباشرة غسل اليدين بالصابون والفرك الجيد لهما، ثم تجفيفهم جيداً.
فرك الأظافر بالزيت الزيتون.
وضع مقشر على الأظافر لإزالت الجلد الميت.
يجب بعد غسل اليدين بإستمرار تدليك اليدين والأظافر بكريم مرطب.
ويفضل قبل النوم تدليكهم بمزيج من الليمون والعسل، لمدة نصف ساعة ثم غسلها.
ويوجد زيت شجرة الشاي هو مفيد جداً للإصفرار، حيث نقوم بتدليك الأظافر بها.
نقع الأظافر بغسول المطهر للفم مع الماء الدافيء وذلك لمدة 20 دقيقة، أو يمكن نقعهم بالخل لدقائق، ويمكن نقعهم بالماء والملح وفركهم جيداً مع التدليك.
مع مراعاة المحافظة على قص الأظافر وتقليمهم بإستمرار.
 

التعليقات