تأثيرات الكلور على الشعر

على الرغم من أن الكلور يقتل البكتيريا ومعقم ومطهر، ولكنه في بعض الأحيان يكون ضار وقاتل، فهو يستخدم في تنظيف المنازل وأيضاً يدخل في تعقيم مياه الشرب ومياه برك السباحة التي يكون فيها نسبة تركيز الكلور عالي، ومن الأضرار الناتجة عن ذلك:-

1. الماء الذي يحتوي على نسبة تركيز عالية من الكلور ينتج بعض المركبات الخطيرة على الإنسان مثل مركب ترهلوميتان (trihalome than)؛ فهذه المادة تتفاعل مع جسم الإنسان وبخاصة الجلد والشعر، فهو يجعل الجلد جاف غير نظيف وكذلك الشعر.
2. وأيضاً يعمل على حدوث الإجهاض العفوي التلقائي لدى النساء الحوامل.
3. وإبتلاعه يؤدي إلى حدوث تسممات في الجسم.
4. كثرته تؤدي لخطر المتزايد للإصابة بالسرطان.
5. ولأن الكلور مادة مؤكسدة قوية جداً هو الذي يعطي الشعر ذلك الجفاف وبخاصة إذ كان الشعر مصبوغ فإن الكلور يتفاعل معه وتصبح أكثر عرضة للقشرة والإصابة بالأكزيما، وهو أيضاً يعمل على تقوية الشعر وبتالي تصبح أكثر عرضة للعناصر الخارجية.
 
وللعلاج والحد من هذه الأضرار:-
إستخدام الكلور ووضعة بطريقة مدروسة وبأسلوب عالمي وصحي.
وينصح بغسل الجسم جيداً قبل السباحة للحد من تفاعل أي مركب مع الجسم.
وإستخدام فلاتر جيدة للمياه حتى تعمل على إنقاص المواد العضوية.
منع الأم الحامل من السباحة في برك التي تركز فيها نسبة الكلور حتى لا يؤدي إلى التسمم أو الإجهاض.
 

التعليقات