لابد من كسر روتين الأطفال بإستخدام الموسيقى


1.    يتوجب علينا جعل الموسيقى جزءاً أساسياً من روتين حياة طفلنا اليومية، ويتوجب على الأهل تشجيعه وتنظيمه تماماً مثل الأكل والشرب وغيره من الأمور الأساسية، ولكن مع ضرورة تجنب الإجبار وعدم بث الإحساس بأنه أمر وواجب.
2.    ويمكن التحدث مع مشرف الموسيقى المسؤول عن الطفل، ودراسة الأهداف التي سوف تقوم عليها آلية تعليمهم.
3.    ويجب على الأهل التظاهر بإهتمامهم بما يسمعون من أداء الطفل على آلة موسيقية معينة، لا بل ويجب التظاهر بمعرفة ما يعزف طفلكم خلال التدريب؛ عن طريق الثناء على عزفه والتصفيق، وإعطائه إقتراحاتكم لتحسين أدائه.
4.    التكرار يفيد الأطفال كثيراً وبخاصة في أثناء تدريبهم على العزف، لذلك يجب أن نحرص على تحفيز الطفل على إعادة المقطع بطريقة صحيحة على الأقل خمس مرات قبل الإنتقال إلى المعزوفة التالية.
5.    ويجب الحرص على مواصلة زرع الكلمات التشجيعية في نفسه فهي تزيد من ثقته بنفسه، وإذ أردنا أن نقول شيئاً غير جيد عن عزفهم وأنه ليس بالدرجة المطلوبة فنقول ((جيد وليس بالدرجة المطلوبة)).
6.    الإهتمام بما يقدم الطفل لا بل ويجب الإلحاح بطلب سماع كامل القطعة الموسيقية التي تعلمها اليوم، والحرص على ذلك بعد إنهاء كل حصة.
7.    عمل جدول لدروس الموسيقى وتذكير الطفل بوقت هذا الدرس، وعدم العقاب أو الشرط في الموسيقى حتى لا يكرهها.
8.    يجب تقديره وشكره على إنجازه وتقديم الجوائز التحفيزية لهُ فالموسيقى تجعل من طفلك شخصاً مرهف الحس هادىء وبعيد عن المشاكل النفسية.
 

التعليقات