أثر الطفولة التعيسة على الصحة في المستقبل

السلوك العاطفي في مراحل الطفولة مرتبط إرتباط وثيق بالإصابة بالأمراض من عدمه في المستقبل.
فالطفل الذي واجه العديد من الصعوبات في صغره عرضة أكثر من غيره للإصابة بأمراض القلب في منتصف العمر، وبخاصة عند الإناث أكثر من الرجال.
وإن إرتفاع الضغوطات النفسية عند الأطفال في سن السابعة مرتبطة بالإصابة بأمراض القلب والأمراض المزمنة.
لذلك علينا توفير مناخ وبيئة سليمة لأطفالنا حتى نحميهم من غدر الأمراض في المستقبل.
 

التعليقات