سي السيد

الرجل هو محور حديث المرأة وشغلها الشاغل في كل الاوقات وبخاصة الفتيات في سن العشرين، فالرجل هو نصف المرأة وهو الدعامة الأساسية للأسرة، فهو الحامي والمدافع عنها وهو مصدر قوتها وعزوتها... والرجل بطبعه الخشن والحاد يبتعد عن العاطفة في كثير من الأمور، ومسؤولياته تتحدد في الإتفاق والإهتمام بأمور المنزل وأيضاً المرأة أحد إهتماماته ويشارك أحياناً في تربية الأولاد ويتعذر عليه المتابعة الدائمة لهم نظراً لطبيعة عمله.

ولكن ضمن مفهوم الرعاية والحماية التي أمر بها الله سبحانه وتعالى وليس وقوامه التعالي والتفاخر والكبر... فمفهوم سي السيد هو ما ينشأ الرجل عليه فهو بالعامية الحمش الذي لا يحتمل أن يلمسه أحد أو ان يقترب منه.
فهو غالباً ما يستخدم عضلاته إذ إستنفذ وسائل الإقناع والحوار التي لا تستغرق عنده في الغالب أكثر من 5-10 دقائق.
فسي السيد هو الرجل المسيطر على زمام الأمور الذي يخاف منه كافة اهل المنزل ولا يعلو صوت سوى صوته. ويتوجب على الجميع تقديم الطاعة والولاء لهُ فهو سلطان مملكته وهو الامر الناهي، ولا أحد يجروء على تصحيح أي من تصرفاته.
قديماً كان أجدادنا من هذا النوع من السيادة والسلطة نظراً لان مفاهيم الحياة كانت تسود فيها سلطة الرجل وتجبره أحياناً، ولأن المرأة كانت من معظم النساء الذين لم يمتلكون حق التعليم فهي كانت تجهل كثير من الأمور دائماً كانت تتوارث من والدتها نصيحة دائمة ومؤبدة لها وهي أن طاعة الزوج من طاعة الله ويجب عليكي أن تكوني على طاعة دائمة في مختلف الجوانب لهُ. فكانت أشبه بالجارية التي لا تستطيع أن تنطق بحرف واحد لأن الخوف من زوجها يمتلكها.
فسي السيد قديماً كان صاحب رهبة وعظمة وهيبة وحديثاً لازالت آثار سي السيد  تظهر بشكل كامل عند بعض الرجال وآخرين يظهر عليهم القليل منها وهناك رجال إختفت هذه المعالم بالنسبة إليهم بشكل كلي فهو إما ان يكون على قدر من الثقة والوعي الذي يسمح له بمعاملة المرأة بأحسن معاملة وأعطائها حقوقها ومساواتها معه، وإما أن يكون ذا شخصية متضعضعة غير قادرة على السيطرة وذلك راجع لطبيعة تربيته وإنعكاسات المجتمع السلبية وأثرها فيه.
سي السيد بمفهومه الضيّق والعام إبتدأت معالمه تختفي مع تطور الزمن ومع بداية دخول المرأة في معترك الحياة السياسية والإقتصادية والإجتماعية... فهو أيضاً بحاجة لها كما هي، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا هل سوف يأتي علينا عصر من العصور سوف يعاد فيه إحياء شخصية سي السيد؟؟؟!! 
 

التعليقات