ارتفاع قياسي لعدد سيدات الأعمال الإماراتيات

 

 أكدت موزة سعيد بن أحمد العتيبة رئيس مجلس إدارة مجموعة "العتيبة انماء" أن دولة الإمارات العربية المتحدة وفرت البيئة المثالية لظهور سيدات الأعمال ومضاعفة أعدادهن خلال السنوات القليلة الماضية، وذلك مع تشجيعهن لدخول عالم المال والأعمال إلى جانب العمل في القطاعات الحكومية والخاصة.
وأشارت العتيبة خلال كلمتها التي ألقتها الخميس في فعاليات الدورة السنوية الرابعة من "منتدى الرائدات وسيدات الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" الذي ينظم في دبي، إلى ارتفاع أعداد سيدات الأعمال إلى ما يفوق 14 ألف سيدة أعمال يدرن ما يقارب 20 ألف شركة متنوعة وفي مجالات اقتصادية مختلفة.
وأكدت رئيس مجلس إدارة مجموعة " العتيبة انماء" أن أبرز المجالات الاستثمارية التي ارتادتها نساء الإمارات هي الصناعة والنفط والغاز والمقاولات وشركات البناء الى جانب الاستثمار في أسواق المال والأسهم والخروج عن الإطار التقليدي للاستثمار الذي اقتصر على بعض الأعمال المتعلقة بالمرأة ومستلزماتها مثل الملابس والعطور وغيرها.
وأضافت العتيبة أن المرأة الاماراتية نجحت في إدارة أعمالها في المجالات الاستثمارية المتنوعة والمتعددة بكل اقتدار كما أصبحت عنصرا مؤسسا لمجموعة تضم شركات تعمل في أكثر من مجال استثماري.
ولفتت الى أن مجموعة " العتيبة انماء" تعمل في مجالات استثمارية متنوعة منها النفط و التسويق والاعلام والابحاث والدراسات ومجالات اخرى سيجري الاستثمار بها والكشف عنها في حينه.
وقالت إن دولة الامارات العربية المتحدة تملك العديد من الفرص الاستثمارية وفي مجالات متنوعة.
وأضافت أن المرأة الاماراتية تتطلع للاستثمار في مختلف المجالات الاقتصادية، مؤكدة ان الفرص الاستثمارية اصبحت متاحة ومتوفرة لكنها تحتاج الى من يمكنه اقتناصها بالشكل السليم والمناسب ودراسة هذه الفرص بشكل دقيق للتمكن من العمل بها دون اي اشكالات او عواقب في المستقبل قد تؤثر على نشاطها في الاستثمار.
وأكدت العتيبة ان الفترة المقبلة ستشهد ازديادا في أعداد سيدات الاعمال في الإمارات، في ظل توجه العديد منهن ممن لديهن الخبرة والمعرفة الى جهات تمويلية على غرار صندوق خليفة للمشاريع المتوسطة والصغيرة وغيرها من أجل الحصول على قروض تيسر لهن اطلاق المشاريع التي تناسبهن وفقا للافكار التي يمكنهن تطبيقها في مشاريع ناجحة تسهم في تنمية ونهضة دولة الإمارات.

التعليقات