سفيرة المرأة العربية رحاب زين الدين تفتتح منتدى الرائدات وسيدات الأعمال الشرق الأوسط 2012 في دبي

 

افتتحت أمس سفيرة المرأة العربية رحاب زين الدين، أعمال منتدى الرائدات وسيدات الأعمال، حيث أكدت بكلمتها الإفتتاحية، على أهمية انعقاد هذا المنتدى، وأنه "يشكّل اللّبنة الرئيسة في دعم وتمكين المرأة، من خلال نشاطه السنوي، الذي يساعد على تشجيع الرائدات وسيدات الأعمال، على دفع عجلة التنمية في بلدانهم، موضحة أنّ الدراساتِ العربيةَ والعالميةَ أثبتت خلال العشر سنوات الأخيرة، تزايدَ دخولِ المرأة سوقِ العمل بحثا عن الإستقلال المادي، وقد حققت المرأةُ العربيةُ إنجازاً في هذا المجال.
زين الدين التي كانت تتحدّث أمام نحو 300 من كبار قادة الأعمال من مختلف أنحاء العالم، رأت أنّ إقامة هذا المنتدى في "دبي بهدف مناقشة سبل تعزيز حضور المرأة في قطاع الأعمال"، لهو قيمة مضافة لأعماله وفعالياته. كذلك، فإنّ تنظيم هذا المنتدى من قِبَل شركة نسيبا لإدارة المعارض والمنتديات، لهو جواز مرور إلى نجاح أعماله، لما اشتُهرَت به الشركة من إجراء الدراسات البحثية الشاملة من قِبَل خبرائها، وبالتعاون مع مجموعة من القادة البارزين من أصحاب الأفكار المميّزة، بهدف ضمان أن تكون نشاطاتها، ومنها هذا المنتدى، على مستوى السوق والاتجاهات الجديدة في مختلف القطاعات.
وختمت سفيرة المرأة العربية كلمتها، بالتوقّف عند نظرة "حملة الأيادي البيضاء – إعلام من أجل المرأة"، التي تمثّلها أيضاً، إلى المنتدى، فقالت: نحن فخورون بمثل هذه النشاطات، ونكبُر بالمرأة العربية التي تجهد لدخول سوق العمل بحثا عن استقلالها المادي، لأنّ هذا دليلٌ على قدرتها على مساواة الرّجل في كل مجال، ومؤشّرٌ إلى المستقبل الواعد بأن تكونَ المرأةُ العربيةُ قد أصبحت تلك المرأةَ الفاعلةَ في مجتمعها على جميع الأصعدة ومنها الاقتصادية، والمحافِظة على حقوقها، والمتسلحة بالوعي والاستقلالية الناضجة، مؤكدة على أن أهم أهداف حملة الأيادي البيضاء هو السعي إلى دعم المرأة لأخذ دورها الريادي في المجتمعات والأوطان، هذا وتوجهت بالشكر إلى كل من يدعم هذا المشروع.
كما سلمت مجموعة من الجوائز للفتيات المتميزات من دولة الامارات العربية المتحدة، هذا وقد تبادلت زين الدين الدروع مع عدد من سيدات الأعمال والشخصيات المهمة.
واختتمت فعاليات اليوم الأول بمؤتمر صحفي لكل من فاطمة الجابر، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة الجابر وصوفي لو راي، الرئيس التنفيذي في نسيبا ومؤسسة سلسلة الرائدات وسيدات الأعمال حيث تحدثت لو راي عن أهمية الحدث قائلة: "تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نموا اقتصاديا ملحوظا، ولكن لا يزال هناك بعض التحديات التي يجب مواجهتها مثل توفير المزيد من فرص العمل وتمكين المرأة". وأضافت: "إن توظيف الكفاءات والمساواة بين الجنسين ليست مجرد واجب انساني بل ضرورة ملحة، وقد لاحظنا خلال السنوات الأربع الماضية أنه يجب التركيز على الفوائد التي يعود بها تمكين المرأة على المجتمعات، ويهدف المنتدى إلى فتح الباب للتواصل وتبادل الأفكار وبناء علاقات العمل".
الجدير بالذكر أن أعمال المنتدى ستستمر ليومين متتاليين، يتمّ خلالها تكريم عدد من الرائدات وسيدات الأعمال.

التعليقات