السفيرة الجزائرية تشدد على ضرورة إجراء تعديلات على نظام البنوك لتسهيل إقراض المرأة

 

شددت السفيرة ميرفت التلاوى رئيس المجلس القومى للمرأة، على أهمية إجراء تعديل فى نظم البنوك لتسهيل إقراض المرأة التى تعمل فى الأنشطة المختلفة فى مجال الأعمال، وإنشاء كيانات مالية خاصة بإقراض المشروعات الصغيرة المناسبة للمرأة الريفية والفقيرة، والمُعيلة دون تعقيدات إدارية أو فوائد بنكية .
 
وطالبت التلاوى، خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الرابع لمنظمة المرأة العربية، حول "ريادة الأعمال النسائية فى العالم العربى، قيادة وتنمية"، المنعقد حاليا فى الجزائر، بضرورة أن يكون برنامج عمل منظمة المرأة العربية مواكبا للتطورات على أرض الواقع فى الدول العربية واستشراف المستقبل لوضع خطط وبرامج للحد من استنزاف ما حققته المرأة عبر السنين، نظراً لظروف واضطرابات مؤقتة، بل لتقوية ودعم مكانة المرأة، وهو ما يضع عبئاً أكبر على منظمة المرأة العربية فى أداءها لأهدافها .
 
وأشارت التلاوى إلى أهمية إنشاء قاعدة بيانات تضم سيدات الأعمال العربيات اللائى يعملن فى كافة المجالات حتى يتسنى التواصل والتعاون بين النساء العربيات العاملات فى هذه المجالات، وإعداد دراسة تقييميه موسعة حول واقع المرأة العربية فى هذه المجالات، والتحديات التى تقابلها ووضع الحلول المناسبة للتغلب عليها، وضرورة التركيز على أهمية التدريب المهنى للمرأة، حتى تتمكن من الانخراط فى سوق العمل.
 
 وأنهت التلاوى كلمتها قائلة: "إن التحديات الجديدة فى العالم العربى التى تواجه المرأة تتطلب مزيدا من الجهد والاجتهاد الخلاق لدعم دور المرأة وألا تكون فى مؤخرة الاهتمام وتعطى مكانتها الصحيحة، وأن تكون محوراً أساسياً فى العمل العربى وليس هامشياً".

التعليقات