المرأة العربية تتبوأ مراكز قيادية في شركات 2013

 

 
أظهر بحث جديد أن عدد الرئيسات التنفيذيات في الشركات الكبرى في العالم لم ينمُ كثيراً، لكنهن عوّضْنَ عبر إدارتهن لشركات أكبر وأكثر تأثيراً، إذ يوجد 12 سيدة تشغل منصب رئيسة تنفيذية لإحدى الشركات المدرجة على قائمة «فورتشون غلوبال 500» لأهم الشركات حول العالم وأكبرها، أي 2,4 في المئة من تلك الشركات، وفي المنطقة العربية تتبوأ 14 سيدة منصب رئيسة تنفيذية، أدرجت أسماؤهن في لائحة «أريبيان بيزنس» للسنة ذاتها.
وأكد البحث الذي أجرته «سي تي بارتنرز إكسكيوتيف سيرتش إنك» (بورصة نيويورك سي تي بي) أن «هذا التوجه في العالم العربي يشير إلى أن المرأة العربية باتت تلعب دوراً مهماً في عالم الأعمال في المنطقة، وخصوصاً في الإمارات والكويت والسعودية وقطر، حيث تتبوأ مناصب قيادية في المؤسسات ومجالس الإدارات بفضل تسلحها بخلفية تعليمية وثقافية ممتازة وحس سليم في مجال التنمية الاقتصادية».
ووفقاً لاستطلاع أجرته مجلة «أريبيان بيزنس» عن أهم وأقوى 100 سيدة عربية، كان من بينهن 14 في المئة من اللواتي تمارسن أدواراً قيادية في مجال الأعمال كرئيسات تنفيذيات للشركات التي تعملن بها. وجاء كل من الرئيسة التنفيذية في «شركة العليان للتمويل» في السعودية لبنى العليان، والرئيسة التنفيذية لـ «تيكوم بيزنس باركس» في الإمارات أمينة الرستماني، والرئيسة التنفيذية في «البنك الوطني الكويتي» شيخة البحر، ضمن الرئيسات التنفيذيات اللواتي صُنفن بين أهم 50 سيدة عربية، إلى جانب سيدات أخريات.
وأظهر التقرير أن 2.6 في المئة فقط من أبرز الشركات في العالم تديرهن سيدات في منصب الرئيس التنفيذي حالياً، وارتفع العدد من ست سيدات عام 2005 إلى 12 هذه السنة. وعلى رغم أن هذه الزيادة تُمثل ارتفاعاً نسبته 100 في المئة، إلا أن «سي تي بارتنرز» أكدت أن هذه زيادة تبلغ في المتوسط نحو رئيسة تنفيذية واحدة سنوياً، ولكن التحسن يتمثل في أن المرأة كانت تدير شركات مصنفة فوق 300 على قائمة عام 2005، إلا أنها الآن تدير بعض أكبر الشركات وأكثرها تأثيراً.
ولفت إلى أن السيدات الـ12 اللواتي يشغلن منصب الرئيس التنفيذي يتحكمن بـ2.4 في المئة من الإيرادات في شركات «فورتشن 500» العالمية في آسيا وأوروبا والولايات المتحدة، ويتحكمن بأكثر من 680 بليون دولار من الإيرادات حالياً مقارنة بـ102 بليون فقط لنظيراتهن عام 2005.
ويبدو أن الشركات العاملة في المجال الاستهلاكي ومجال التكنولوجيا هي الأكثر إقبــالاً على توظيف المرأة في منصب الرئيس التنفيذي، إذ ورد اسم الرئيسة التنفيذية الجــديدة في «ياهو» ماريسا ماير، ورئيسة العمليات التشغيلية في «غوغل» شيريل ساندبـــرغ كثيراً هذه السنة، كما أن لدى كل مـــن «بيبسيكـــو» و «كرافت فودز» و «تي جيه إكس» سيدة في منصب الرئيس التنفيذي.

التعليقات