هند القاسمي : سأعمل بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة على إيجاد برامج تنموية تسهم في تمكين المرأة

   أكدت الشيخة الدكتورة هند بنت عبد العزيز القاسمي  الخبيرة في مجلس الوحدة الإقتصادية بأن طموحها لا حدود له للسعي قدما نحو خدمة المرأة العربية في كافة الأقطار العربية ،وأنها تعمل جاهدة بالتعاون والتنسيق  مع العديد من المؤسسات المعنية بقطاع المرأة في الإمارات وغيرها  على الإسهام في تنفيذ برامج خاصة تعزز مكانة المرأة وتسهم في تمكينها إقتصاديا ،بما يتناسب وقدراتها وإمكانياتها لإبراز إبداعها في مجالات عدة تتقنها لافتة بأن إفتتاح فرع لنادي صاحبات  الأعمال والمهن الحرة في الإمارات سيكون له صدى إيجابي لإستقطاب سيدات الأعمال من كافة أنحاء الدولة للقاء والإجتماع وطرح الافكار وتبادل الخبرات والمنفعة بما يسهم في تحقق قصص نجاح عدة لسيدات الأعمال في المنطقة الخليجية بشكل خاص والعربية بشكل عام.
    جاء هذا في تصريح خاص للشيخة الدكتورة القاسمي  لوكالة أخبار المرأة في دبي على هامش تعيينها كخبيرة في التنمية الإقتصادية بالأمانة العامة لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية لمنطقة الخليج التابعه لجامعة الدول العربية ، وذلك كأول سيدة عربية  يتم اختيارها لهذا المنصب الرفيع المستوى  من قبل المجلس .
    وأعربت الشيخة الدكتورة هند القاسمي أن تحقق طموحات الأمانة العامة لمجلس الوحدة الإقتصادية العربية في تمكين المرأة وإيصالها إلى صنع القرار الإقتصادي في مختلف دول العالم العربية وأن تصنع التغيير المطلوب من وراء وجودها في المجلس .
     إلى ذلك أفاد  محمد الربيع الأمين العام للمجلس بان الشيخة الدكتورة هند القاسمي  تعتبر سيدة أعمال ناجحة من الدرجة الأولى،ولها بصمة كسيدة ناجحة في مجالات عدة لافتاً بأنها أثرت بشكل كبير في مجالس سيدات الأعمال، ليس على مستوى الإمارات فحسب وإنما على مستوى دول المنطقة، وشغلت مناصب قيادية عدة خلال مسيرتها الحافلة بالعطاء والنجاح.
     هذا وجاء الإعلان عن هذا  مؤخراً  خلال  اجتماع  نادي صاحبات الأعمال والمهن الحرة في دبي  بحضور فريدا ميركيز رئيس النادي العالمي لسيدات الأعمال والمهن الحرة، وبحضور محمد الربيع الأمين العام لمجلس الوحدة الاقتصادية وعدد كبير من سيدات الأعمال من الإمارات وقطر والبحرين وعمان.
     وكانت  فريدا ميركيز قد قدمت عرضاً عن المزايا والأهداف والمكاسب التي سيحصل عليها أعضاء النادي الذي يضم آلاف سيدات الأعمال من مختلف دول العالم ويمتلك فروعاً في العديد من الدول.
    وأعلنت الشيخة الدكتورة  القاسمي التي عينها النادي المنسق العام على مستوى الخليج بان إشهار النادي في الإمارات سيتم في غضون الأسابيع القليلة المقبلة بهدف دعم سيدات الأعمال والمهن الحرة في الإمارات في الجوانب الاجتماعية والاقتصادية وتطوير دور النساء في المناصب القيادية ومراكز الأعمال من أجل بناء ثقافة اجتماعية تمكن المرأة من لعب دور مهم في إدارة الأعمال وفتح أبواب المستقبل للشابات من خلال بث روح المنافسة بينهن ومساعدتهن في التعرّف إلى إمكاناتهن وطموحاتهن.

التعليقات