مادونا تبيع لوحة بملايين الدولارات لتعليم فتيات باكستان وأفغانستان

 

تعتزم نجمة البوب الأمريكية مادونا بيع لوحة للرسام الفرنسي فرناند ليجيه قيمتها سبعة ملايين دولار قائلة إنها تريد مبادلة شيء ذي ثمن بآخر لا يقدر بثمن وهو التعليم.
وقالت مادونا إنها ستبيع اللوحة واسمها (ثلاث نساء على طاولة حمراء) لجمع أموال لمشروعات لتعليم الفتيات في أفغانستان وباكستان وبلدان أخرى يندر أو ينعدم فيها تعليم الفتيات.
وجاءت الخطوة بينما تزور مادونا مالاوي وطن طفليها بالتبني حيث فجرت خططها لبناء عشر مدارس جدلا بشأن التكاليف وسوء الإدارة وحيث انهار مشروع مدرسة لنحو 400 فتاة العام الماضي.
وقالت مادونا (54 عاما) إن بيع اللوحة التي اشترتها في مزاد عام 1990 يجمع بين شغفها بالفن والتعليم من خلال جمع اموال لمؤسسة (راي أوف لايت) أو شعاع النور.
وستعرض دار مزادات سوثبي اللوحة في مزاد في نيويورك يوم 7 من مايو ايار القادم.

التعليقات