العراقية زها حديد تفوز بجائزة "فيوف كليكوت" لأفضل سيدة أعمال

 

فازت المعمارية العراقية زها حديد بجائزة "فيوف كليكوت" لأفضل سيدة أعمال هذا العام، مساء اليوم، باعتبارها نموذجا لسيدة الأعمال الناجحة والمرأة التي نبغت في مجال كان مقصورا على الرجال، وهو التصميم المعماري.
واحتفت وسائل الإعلام البريطانية بفوز زها، لا سيما وأنها تحمل الجنسية البريطانية إلى جانب جنسيتها العراقية. وأشارت إلى تصميمها حمام السباحة الرئيسي الذي استضاف أوليمبياد لندن 2012. ووصفتها بأنها واحد من أفضل وأرقى الأسماء في عالم التصميمات المعمارية على مستوى العالم.
وزها حديد معمارية عراقية بريطانية، ولدت في بغداد 31 أكتوبر 1950 وهي ابنة وزير المالية الأسبق محمد حديد (الموصل 1907- لندن 1999)، الذي اشتهر بتسيير اقتصاد العراق خلال الفترة (1958 - 1963). ظلت تدرس في بغداد حتى انتهائها من دراستها الثانوية، حاصلة على شهادة الليسانس في الرياضيات من الجامعة الأمريكية في بيروت 1971، ولها شهرة واسعة في الأوساط المعمارية الغربية، حاصلة على وسام التقدير من الملكة البريطانية، تخرجت عام 1977 في الجمعية المعمارية "AA" أو "Architectural Association" بلندن، عملت كمعيدة في كلية العمارة 1987، وانتظمت كأستاذة زائرة أو أستاذة كرسي في عدة جامعات في أوروبا بأمريكا منها هارفارد وشيكاغو وهامبورج وأوهايو وكولومبيا ونيويورك وييل.

التعليقات