سيدات الأعمال يمتلكن 31% من الشركات على مستوى العالم

 

صرح مؤيد مخلوف، مدير مؤسسة التمويل الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: " أن الشركات المملوكة للسيدات تمثل نسبة 31\% من الشركات على المستوى العالمي و38\% من المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الأسواق الناشئة ولديها احتياجات مالية غير ملباة تصل قيمتها إلى حوالي 300 مليار دولار. 
وقال تعليقآ على التقرير الذي أعدته مؤسسة التمويل الدولي والذي يحمل عنوان "الاستعداد للنمو: حلول لزيادة فرص الحصول على التمويل للمشروعات المملوكة للنساء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" أن سيدات الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لديهن رغبة كبيرة في توسيع نشاطهن والمساهمة في النمو الاقتصادي، إلا أنهن يحتجن إلى فرص أكبر للحصول على التمويل. 
وأشار في بيان أصدرته مؤسسة التمويل الدولي وحصلت وكالة أنباء الشرق الأوسط على نسخة منه الى أن بيانات هذه الدراسة يمكن أن تساعد البنوك في المنطقة على تقديم خدمات أفضل تستهدف سوق سيدات الأعمال . 
وأوضح أن التقرير اشتمل على دراسة لعدد 431 سيدة من صاحبات المشروعات على مستوى ثمانى اقتصادات في المنطقة. ويرصد التقرير احتياجات صاحبات المشروعات لرأس المال والمعلومات والتدريب المطلوب لتنمية مشروعاتهن. وقد تم إصدار هذا التقرير بالشراكة مع كل من منظمة أصوات حيوية وشبكة سيدات الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقا. 
وأضاف الى أن التقرير يوصي الاطراف المعنية فى المنطقة بتحسين فرص حصول سيدات الأعمال على التمويل من خلال أدوات مالية يتم تصميمها خصيصاً لهن. 
وخاصة وأن جميع السيدات التى شملتهم الدراسة هن أعضاء بشبكة سيدات الأعمال بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تتواصل مع أكثر من 25000 سيدة أعمال وخبيرة. 
ومن جانبها قالت أليس نيلسون، الرئيس التنفيذي لمنظمة أصوات حيوية، "هذا التقرير يبرهن على أن تضافر جهود القطاعين العام والخاص فى تمويل سيدات الاعمال وتوفير حلول مالية خاصة تلبى متطلباتهن سيعزز من مساهمتهن فى النمو الاقتصادى. 
ومن ناحية أخرى أكدت شيرين علام، رئيس شبكة سيدات الأعمال بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أن الشبكة وأعضاءها يكرسون جهودهم لتحويل هذا التغيير من حلم إلى واقع. 
ورغم أن 80\% من السيدات التى شملتهن الدراسة يستخدمن حسابات بنكية شخصية، إلا أن 18\% فقط منهن حصلن على قرض من بنك تجاري و10\% فقط منهن لديهن خط ائتمان لمشروعاتهن.

التعليقات