"النسائية الأردنية" تطالب بقوائم وطنية ثلثها للمرأة

طالبت الحركة النسائية الأردنية بقوائم وطنية ثلثها من النساء، إضافة إلى مرشحات الدوائر الانتخابية ونسبة الكوتا النسائية.
يأتي ذلك خلال الاجتماع التنسيقي الرابع للائتلاف الوطني لدعم المرأة في الانتخابات والمنبثق عن لجنة شؤون المرأة والذي عقدته اللجنة في مقرها الكائن في الصندوق الاردني الهاشمي وتراسته الأمينة العامة للجنة اسمى خضر.
وتحدثت خضر عن خطة الائتلاف من حيث تنمية وبناء قدرات المرشحات في المجالات اللازمة بهدف تعزيز قدرتهن على المنافسة والفوز بالانتخابات وتسمية ثلاثة فرق عمل من المختصين والمعنيين تمثل المناطق الجغرافية شمال ،وسط ،جنوب اضافة الى تدريب المدربين لفريق من المهتمين بناء على تحليل الاحتياجات واجراء نشاطات لنقل المعرفة من الخبرات والتجارب الدولية ، اضافة الى العمل في اطار خطة استراتيجية حملة وطنية لكسب التأييد وترتيب امور تنسيقية من اجل تنسيق وتنظيم دور منظمات المجتمع المحلي والمعنية بشؤون المرأة في الحملة الوطنية.
ودعت خضر الى ضرورة تزويد اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة بقائمة أسماء النساء الراغبات في الترشح للانتخابات النيابية للمشاركة في برامج بناء القدرات الموجهة لهن ولإنشاء قاعدة معلومات عن المرشحات وفقاً لمناطقهن الجغرافية بالتعاون مع أعضاء الائتلاف.
كما اشارت خضر ان المرشحات اللواتي سيتم دعمهن هن بالضرورة يتبنين لائحة مطالب شؤون المرأة وفقا لمنظورها الحقوقي القائمة على المساواة وسيتم اختيارهن من مختلف مناطق المملكة ووفقا لمعايير معينة سيتم اقرارها قريبا ليتم دعمهن من خلال برامج تدريبية وورش تعزز من قدراتهن في الحملات الانتخابية.
ووفقا لمنسقة مشروع "تعزيز دور القيادة والمشاركة السياسية للمرأة في الاردن في هيئة الامم المتحدة للمرأة جانيت شرذم فان المشروع الذي بدأت مراحلة الاولى اليوم تبلغ موازنته نحو " 300 الف دولار من ( الموارد الأساسية) وعلى مدى عام و تتمثل مخرجاته بتعزيز قدرات النساء على المستوى الوطني والمحلي في البرلمان للدفاع عن زيادة مشاركتهن في العمليات السياسية حول القوانين والسياسات المراعية للمساواة بين الجنسين. وتعزيز مشاركة النساء في الانتخابات وتعزيز قدرات النساء للدخول بقوة في مختلف مظاهر الحياة السياسية الوطنية ومنها: الاحزاب النقابات والبلديات وغيرها.
وقدمت الزميلة رنا شاور لأبرز ملامح الخطة الاعلامية الخاصة بالحملة الوطني لدعم المرأة بالانتخابات والتي ستشمل كافة وسائل الاعلام.
وتتضمن استراتيجية الخطة الوطنية لدعم المرأة في الانتخابات النيابية القادمة عقد ورشة عمل لأعضاء الائتلاف الوطني والفرق المساندة في مجال التشبيك خلال الفترة من 20الى 22 من الشهر الحالي اضافة الى عقد برنامج تدريبي للنساء الراغبات في الترشح للانتخابات النيابية في مجال القيادة والاتصال والتعامل مع الإعلام وذلك خلال الفترة من 10 الى 13 من شهر كانون اول المقبل.

التعليقات